كمال الأجسام للإناث مهمة للمساعدة على حرق الدهون العنيدة

كمال الأجسام للإناث مهمة للمساعدة على حرق الدهون العنيدة

لا يجب القلق من ممارسة الأنثى لرياضة لكمال الأجسام

مهما استمرت الأنثى بممارسة رياضة كمال الأجسام فلن تكون مفتولة العضلات. فجسد الأنثى لا يحتوي على كمية كافية من الهرمون الذكري التستوستيرون ليدعم النمو العضلي الذي نلاحظه في الذكور. فما نراه في وسائل الإعلام والإنترنت من نساء مفتولات العضلات هو نتيجة لتعاطيهم المنشطات والهرمونات كما هو الحال بالنسبة للذكور. أما الممارسة الطبيعية للأنثى فلن ينتج عنها سوى شد للجسم بالإضافة إلى حرق الدهون والتخلص من السيليولايت ومنع تراكمه

 

فرياضة بناء الأجسام للإناث هامة للمساعدة على حرق الدهون العنيدة التي يعجز الجسم عن التخلص منها من خلال الحميات الغذائية والرياضات الأخرى كالركض والمشي والتمارين القلبية بشكل عام. عند توقف الجسم عن حرق الدهون اتجهي إلى هذه الرياضة فهي ما ستوصلك إلى أفضل شكل

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

530×80-scitec